عمّار عُمر شهر واحد مضت الأخبار

التقنية ستحل الكثير من المشاكل التي تواجهنا اليوم، بما في ذلك الجلسات القضائية في المحاكم. حيث غالباً ما نسمع عن تأجيل الجلسة بسبب عدم حظور الطرف الأخر ولكن في الصين يتم إستدعاء كافة الأطراف إلكترونياً، وإجراء الجلسة عبر شبكة الإنترنت.

وفي أول محاكمة إلكترونية في الدولة، كانت حول قضية إنتهاك حقوق الطبح والنشر بين روائي وشركة ويب تقدم للمشتركين عبر الإنترنت قراءة المحتوى من دون إذن الكاتب، وإجتمع القاضي بالطرفين عبر الدردشة المرئية بالإضافة إلى المُحامين المتواجدين في أجزاء مختلفة من البلاد، وإستغرفت المحاكمة حوالي 30 دقيقة من دون الحاجة إلى التواجد الفعلي داخل المحكمة.

تتم العملية برمتها من خلال شبكة الإنترنت، ويتمركز القاضي في قاعة المحكمة مستخدماً الحاسوب، ويمكن لأي شخص تقديم الإلتماسات المطلوبة والوثائق اللازمة أثناء المحادثة، كما من الممكن دفع الغرامات عبر المعاملات الإلكترونية من خلال تطبيق ويشات.

ومن الجدير بالذكر أن الصين ليست البلد الوحيد الذي يقوم بالمحاكمات الإلكترونية، مؤخراً أطلقت كندا نظام مماثل بالإضافة إلى المملكة المتحدة، حيث قال نائب رئيس المحاكم فيها أن الإنترنت يفصل الحدود الجغرافية ويوفر الكثير من الوقت بالمقارنة مع جلسات المحاكمة التقليدية.

المصدر: BBC

، ،