Amnay Afechkou 3 أسابيع مضت مقالات، هواتف

أعلنت آبل في الآونة الأخيرة عن آيفون 8 و آيفون 8 بلس و آيفون اكس، بينما أعلنت سامسونج عن جالكسي نوت 8، وبالحديث عن نوت 8 و آيفون اكس فإن الأول يتوفر على الأقل بسعر 950 دولار بينما الثاني يبدأ سعره من 1000 دولار.

وبالطبع فإن الأسعار التي وصلت إليها الهواتف الرائدة من آبل و سامسونج هي الأكبر في التاريخ، ودفعت كثيرون لاتهام الشركتين بأنهما يبالغان في الأسعار.

ولا ننكر بالتأكيد أن الهاتفين من أفضل الأجهزة المحمولة المتوفرة في السوق حاليا، فبعد أن أكدت العديد من الاختبارات أن كاميرا آيفون 8 هي الأفضل في العالم حاليا نتوقع أن يتربع آيفون اكس على صدارة الهواتف الذكية ذات الكاميرا الإحترافية، من جهة أخرى يأتي جالكسي نوت 8 بميزة القلم الذكي والذي جاء بمزايا متقدمة لعل واحدة من تلك المميزات هي تدوين الملاحظات على شاشة القفل وتسجيلها وأيضا سهولة صناعة الصور المتحركة لمشاركتها على الشبكات الإجتماعية.

لكن أيضا فإن أسعارهما “مرتفعة جدا” ولا تناسب معظم هواة الهواتف الذكية حول العالم، وأكبر مشكلة أثرت سلبا على مبيعات الحواسيب المحمولة والمكتبية خلال السنوات الأخيرة ليس فقط تطور الهواتف الذكية ولكن لأن الحواسيب الرائدة تتوفر بأسعار تجاوزت 1000 دولار.

هذه السنة رأينا الهواتف الرائدة من أكبر شركتين في قطاع الموبايل بأسعار تصل إلى 1000 دولار وإذا استمر الحال على ما هو عليه فإنهما سيتجهان إلى مستويات أكبر، سنرى هواتف رائدة بسعر 1200 دولار وهلما جرا.

المشكلة أن الشركات الأخرى تتأثر بهذا التوجه، خصوصا وأن سوني ومعظم الشركات المصنعة لهواتف أندرويد لا تحقق أرباحا صافية من صناعة الهواتف الذكية أو أن هامش الربح جد قليل وليكون الربح الإجمالي للشركة مرتفعا يجب بيع الملايين من الوحدات من هواتفها!

إذن سامسونج و آبل لن تغردا لوحدهما بمعزل عن بقية الشركات الأخرى، بل إن هواوي و أوبو وبقية الشركات ستعمل على إصدار هواتف رائدة بأسعار مرتفعة عن ما هو سائد حاليا بينما سترتفع أيضا أسعار الهواتف المتوسطة، وبالنسبة للهواتف المنخفضة التكلفة فقد قررت هواوي التوقف عن إصدارها لأنها ليست مربحة وهو قرار قد يدفع بقية الشركات الصينية والصاعدة لتجنب إطلاق هواتف 200 دولار والأقل سعرا.

 

  • أسعار آيفون باهظة منذ البداية قبل ظهور جالكسي اس

عودة إلى عام 2007 حيث كشف ستيف جوبز عن أول هاتف آيفون في تاريخ آبل، قرر تسعيره بسعر يصل إلى 600 دولار أمريكي، بعدها بعدة أشهر قررت الشركة توفيره بسعر 400 دولار لمواجهة المنافسة القوية حينها من نوكيا وكذلك بلاك بيري خصوصا في الولايات المتحدة الأمريكية حيث هذه الأخيرة تسيطر على هذه السوق.

وفي عام 2008 قررت الشركة الأمريكية طرح آيفون 3 جي بسعر يتراوح ما بين 600 دولار و 700 دولار خصوصا وأنه جاء بالمزيد من التحسينات عن النسخة الأصلية، وقرر ستيف جوبز زيادة هامش الربحية من هواتفها الذكية متجاهلا الانتقادات.

عام 2009 قررت الشركة طرح نسخة محسنة من هاتفها السابق وهي آيفون 3 جي إس بنفس الأسعار تقريبا دون أن تتراجع عن 600 دولار – 700 دولار.

ابتداء من 2010 قررت سامسونج الدخول إلى قطاع الهواتف الذكية من خلال هاتفها الرائد جالكسي اس، حيث طرحته بسعر 500 دولار تقريبا بينما طرحت آبل آيفون 4 بسعر يصل إلى 700 دولار.

 

  • سباق الأسعار بين آبل آيفون وسامسونج جالكسي

بعد المبيعات الجيدة التي حققتها سامسونج من جالكسي اس قررت أن تطرح اس 2 عام 2011 حيث قامت بطرحه بسعر 600 دولار وردت عليها شركة آبل بطرح آيفون 4 اس بسعر يبدأ من 650 دولار لتودع 600 دولار من حينها، وطرحت سامسونج أيضا جالكسي نوت بسعر 700 دولار على الأقل!

تكرر الأمر مع كل من جالكسي اس 3 وأيضا جالكسي نوت 2 حيث قررت الشركة طرحهما بسعر 600 دولار و 700 دولار على التوالي، ولم تختلف آبل في آيفون 5.

عام 2013 قررت سامسونج رفع سعر جالكسي اس 4 إلى 650 دولار ليصل في سعره إلى آيفون 5 اس بينما حافظت على سعر جالكسي نوت 3 المستقر على 700 دولار لتكون المنافسة بينهما حينها تركز على المواصفات وليس على من هو أقل تكلفة والأفضل في الأداء.

خلال 2014 قدمت لنا آبل هاتف آيفون 6 بتصميم أفضل ومختلف وهو الذي يبدأ سعره من 650 دولار بينما آيفون 6 بلس يتوفر بسعر يبدأ من 750 دولار، في المقابل قدمت سامسونج  جالكسي اس 5 بسعر وصل إلى 650 دولار، بينما قررت طرح نسختين من جالكسي نوت الأول هو نوت 4 بسعر 700 دولار و نوت ايدج بسعر 800 دولار.

عام 2015 قررت الشركة الكورية أن تطرح جالكسي اس 6 بسعر 700 دولار لترفعه مجددا إلى هذا السقف مع ضمان الرفع من هامش الربح وطرحت أيضا جالكسي اس 6 ايدج بسعر 800 دولار مع نوت 5 بسعر يبدأ من 750 دولار، في المقابل أقدمت آبل على طرح آيفون 6 اس بسعر يبدأ من 650 دولار و اس 6 بلس بسعر 750 دولار مبقية على الأسعار كما هي.

عام 2016 حافظت سامسونج على الأسعار السابقة من خلال طرح هاتفها جالكسي اس 7 بسعر 700 دولار على الأقل بينما يتوفر اس 7 ايدج بسعر يصل إلى 800 دولار، وكذلك فعلت آبل مع آيفون 7 الذي وفرته بسعر 650 دولار للنسخة الرئيسية و 750 دولار للنسخة الأكبر.

هذا العام قررت سامسونج رفع الأسعار من خلال طرح جالكسي اس 8 بسعر 750 دولار مع جالكسي اس 8 ايدج بسعر 850 دولار وطرحت جالكسي نوت 8 بسعر 950 دولار، في المقابل قررت آبل توفير آيفون 8 بسعر 650 دولار على الأقل و آيفون 8 بلس بسعر 750 دولار على الاقل وقررت القفز بالأسعار نحو مستوى جنوني جديد وهو 1000 دولار لهاتف آيفون اكس والذي يصل إلى 1100 دولار أيضا.

 

  • المنافسة تزداد بين الغريمين وكذلك الأسعار!

من المعلوم أن الشركتين لديهما استراتيجية متشابهة من حيث التسعير حيث يطرحان هواتفهما الرائدة بأقصى سعر ممكن لتحقيق هامش ربحية جيدة.

في هذا الصدد تؤكد التقارير أن آبل ستربح 600 دولار ربح صافي من كل آيفون اكس تبيعه وهامش الربح ممتاز أيضا لكل من آيفون 8 و آيفون 8 بلس ويصل إلى 300 دولار على الأقل، سامسونج هي الأخرى تحقق 500 دولار ربح صافي من كل جالكسي نوت 8 تقوم ببيعه.

والسؤال الأهم؟ لماذا كل هذا الهامش الجنوني من الربحية على حساب جيوب المستخدمين والعملاء؟ أليس من الأفضل توفير الهواتف الرائدة بأسعار أقل تمنح للمستخدمين القدرة على شراء الاصدارات الجديدة كل فترة قصيرة بل إنها تفتح الباب للوصول إلى شريحة أكبر؟

لا جواب على هذا السؤال حاليا، لكن ما يظهر لنا من التسلسل الزمني السابق أن الأسعار مرشحة للارتفاع مع تزايد المنافسة في هذا القطاع وهي قاعدة تنافي ما نعرفه جميعا، حيث عندما تكون المنافسة بين شركتين فإن واحدا من أهم الأسلحة هي التقليل من الأسعار وتقديم عروض مغرية.

المشكلة أن جوجل تأثرت بالشركتين وطرحت العام الماضي بكسل و جوجل بكسل اكس ال بنفس أسعار آيفون من آبل.

هواوي هي الأخرى قررت التخلص من إنتاج الهواتف المنخفضة التكلفة والتركيز على المتوسطة والهواتف الرائدة التي تربح منها فعلا.

ولك أن تعرف أن ون بلس التي دخلت إلى قطاع الهواتف الذكية بهاتف قيمته 299 دولار طرحت ون بلس 5 بسعر 479 دولار على الأقل وهواتفها مستقبلا قد تتجاوز هذا الرقم كثيرا.

 

إقرأ ايضا:

ما وراء حذف وتعطيل حسابات فيس بوك و تويتر و يوتيوب

كيفية تحويل زوار الموقع الإلكتروني إلى مستخدمين ومتابعين أوفياء

مقارنة مفصلة بين LG V30 و جالكسي نوت 8

نظرة على السوق السوداء لتوثيق حسابات انستقرام بآلاف الدولارات!

رسميا جالكسي نوت 8: المواصفات والسعر الرسمي والطلب المسبق وموعد الإطلاق

أفضل مبادئ اختيار كلمات مرور حساباتك على الإنترنت وحفظها

حقائق مثيرة عن شراء المواد الغذائية في السعودية عبر الإنترنت

الإعلانات أوكسجين مواقع وخدمات الإنترنت لهذا من السيء حجبها

حقائق عن استخدام الهواتف الذكية في الشرق الأوسط

خطوات فيس بوك للتفوق على يوتيوب في مجال الفيديو

كل طرق كسب المال من مقاطع الفيديو وقنوات يوتيوب

كيف تستخدم الفيديو على تويتر لزيادة المتابعين المهتمين

لهذه الأسباب سيكون من المنطقي أن يستحوذ جوجل على سناب شات

، ، ، ، ، ، ، ،

اترك رد