Amnay Afechkou أسبوع واحد مضت التجارة الالكترونية، مقالات

من المعلوم أن Yelp ومنافسيه من مواقع الويب المشهورة توفر للعملاء كتابة المراجعات عن الخدمات التي قاموا بتجربتها وهذا لمشاركة تجاربهم وآرائهم عن الخدمات والمنتجات بعد التجربة كي يصل إليها الملايين من الناس والإطلاع عليها قبل شرائها لاتخاذ قرار شراء أفضل.

ومن المعلوم أن موقع Yelp ليس فقط مجرد موقع بسيط لنشر المراجعات والبحث عن الفنادق والخدمات وتقييمها، بل إن الموقع الذي بدأ عمله 2004 تحول إلى محرك بحث عملاق يتضمن الملايين من المراجعات عن مئات الآلاف من الشركات والخدمات والعلامات التجارية.

وبالنسبة للشركات والمؤسسات التجارية فلم يعد Yelp الخيار الوحيد المتاح لها من أجل عرض خدماتهم والحصول على مراجعات والتقييمات وتسويق خدماتهم من خلال الحصول على تقييم جيد للظهور في مقدمة الاقتراحات لمن يرغبون في خدماتهم.

فقد توجه كل من فيس بوك منذ 2013 وكذلك جوجل مؤخرا لتقديم خدمات منافسة، ورأينا خلال الأسبوع إطلاق فيس بوك تطبيق Facebook Local الذي يختصر جهود عملاق الشبكات الإجتماعية في مساعدة المستخدمين بتقييم الخدمات ومشاركة الأماكن التجارية والتوصية بها.

بلغة الشعبية والأرقام صحيح أن جوجل و فيس بوك الأكثر استخداما ولديهما قاعدة هائلة من المستخدمين، لكن هذا ليس مبررا بالنسبة للشركات والأعمال التجارية لتجاهل موقع Yelp لأنه لا يزال الأفضل بالنسبة لها وإليك كيف؟

 

  • 92 في المئة من العملاء يقدمون على الشراء بعد زيارة Yelp

حسب استطلاع معمق قامت به Nielsen عام 2016 شمل 2000 شخص من الولايات المتحدة الأمريكية فإن العملاء أكثر استعدادا لاتخاذ قرار الشراء بعد زيارة Yelp وهي نسبة جد كبيرة بشكل عام وأكبر من نظيرتها عند زيارة فيس بوك و جوجل واستخدامهما بغرض البحث عن الخدمات وتجارب الآخرين معها.

25 في المئة من العملاء يقدمون على الشراء بعد بضع ساعات فقط من زيارة Yelp وقراءة المراجعات والإطلاع على التقييمات.

وبشكل عام فإن 42 في المئة من العملاء يقدمون على قرار الشراء في غضون يوم من زيارة Yelp وهي نسبة جيدة أيضا.

من جهة أخرى هناك استطلاع رأي آخر شمل 8000 شخص في الولايات المتحدة الأمريكية يؤكد أن مواقع المراجعات والتقييمات مثل Yelp لا تزال الأفضل، حيث أن 65 في المئة من المستخدمين والزوار لهذه المواقع يميلون إلى زيارة موقع الشركة أو القيام بعملية شراء محددة أو الإتصال الهاتفي أو عن طريق البريد الإلكتروني بعد زيارة صفحة الشركة على Yelp ومنافساتها الشبيهة.

بينما تقل النسبة إلى 61 في المئة بالنسبة للشبكات الإجتماعية وفي مقدمتها فيس بوك، وتقل أكثر بالنسبة لمحركات البحث إلى نسبة 59 في المئة وفي مقدمتها جوجل.

أعتقد أن نتائج هاذين الاستطلاعين متقاربة وتؤكد حقيقة واحدة وواضحة وهي أن تجاهل Yelp ومواقع المراجعات المتخصصة لصالح جوجل و فيس بوك ليس قرارا صائبا، من الأفضل الجمع بينهم كافة من خلال تواجد شركتك على هذه المنصات.

 

  • الباحثين على جوجل أكثر ثقة بنتائج بحث Yelp ومواقع المراجعات المتخصصة

من المعلوم أنه عند البحث في جوجل بالوقت الحالي عن عمل تجاري، تعمل الشركة الأمريكية على عرض التقييم والمراجعات في مربع المعرفة الذي يظهر بصفحة نتائج البحث، لكن على ما يبدو فإن هذا غير كاف بالنسبة للباحثين الذين يتجهون إلى النقر على روابط نتائج بحث المواقع المتخصصة مثل Yelp.

يؤكد استطلاع Nielsen أن 74 في المئة من المستهلكين يبحثون على محركات البحث عن الأعمال التجارية المحلية ثم يتجهون إلى مواقع المراجعات والتقييمات مثل Yelp ومنافسيه.

هذا يعني بالطبع أن أغلب الباحثين على جوجل لا تكفيهم التقييمات والمراجعات السريعة التي يظهرها مربع المعرفة بل يتجهون إلى Yelp ومنافسيه للحصول على المزيد من المعلومات.

 

  • موقع Yelp في مقدمة مواقع المراجعات والتقييمات

بالنسبة للملايين من المستخدمين حول العالم يأتي Yelp في المركز الأول ضمن المواقع التي توفر لهم قراءة آراء الناس وانطباعاتهم عن الخدمات والشركات والعلامات التجارية والأنشطة التجارية المحلية.

ويستند حصول الموقع على الصدارة نظرا لحرصه على السمعة الجيدة حيث لا يوفر أدوات التلاعب بالمراجعات، ولا يعاني من مشكلة المراجعات الوهمية ويحارب التلاعب منذ وقت طويل، إلى جانب سهولة استخدامه وتسهيل الولوج إليه وإضافة الآراء إليه.

الموقع حصل على لقب الأكثر ثقة والأكثر تأثيرا والأكثر فائدة ضمن المواقع التي تقدم خدمات مماثلة ومنافسة له.

لذا من الجيد بالنسبة للشركات والأعمال التجارية التواجد على منصات تتمتع بسمعة كبيرة ما يزيد من مصداقيتها ويعطي للعملاء انطباعا جيدا عن هذه المؤسسات التي توفر الحق للعملاء في تقييم منتجاتها وخدماتها بكل صراحة ووضح.

 

  • موقع Yelp جيد للمطاعم وخدمات الطعام

استطلاع Nielsen يضيف أن 55 في المئة من زوار صفحات المطاعم وخدمات الطعام على Yelp مثل خدمات البيتزا يتخذون عادة قرار الحجز أو الشراء منها.

وفيما تتسابق المطاعم والفنادق للتواجد على فيس بوك فإن تجاهل Yelp يعد حماقة فعلا ويسمح للمنافسين باكتساب سمعة أكبر والتوسع في السوق.

مع العلم أن النسبة ترتفع إلى 79 في المئة في حالة صادف الزائر أو المستخدم نفس المطعم أو الخدمة على Yelp واطلع على تقييماتها بشكل متكرر!

هذا يعني أنه في حالة كنت تملك مطعما او خدمة للطعام وشحنه للعملاء، لا خيار آخر لديك سوى التواجد على Yelp.

 

  • الناس يثقون بالتوصيات وآراء العملاء الآخرين اكثر من الإعلانات والوسائل الأخرى!

تضيف Nielsen في استطلاع رأي موسع قامت به خلال 2015 بأن الناس عادة يتخذون قرار الشراء بعد حصولهم على التوصيات من العملاء الآخرين الذين سبق لهم تجربة الخدمة.

في الشرق الأوسط تصل نسبة الثقة بالمراجعات وآراء الآخرين إلى 85 في المئة وهي لا تختلف عن النسبة في بقية دول العالم.

تأتي التوصيات من المواقع التجارية في المرتبة الثانية بنسبة 76 في المئة على مستوى ثقة الناس بها، وأيضا 71 في المئة بالنسبة لثقة القراء بالمواقع التي تنشر المقالات عن المنتجات والعلامات التجارية، وفي مراتب متأخرة نجد أن الثقة أقل بتوصيات الإعلانات على الشبكات الاجتماعية والموبايل والرسائل النصية الممولة وإعلانات الفيديو!

هذا يعني أن أي شخص مهتم بخدماتك تزيد احتمالية اقدامه على الشراء منك في حالة حصل على توصية بك سواء على مواقع المراجعات مثل Yelp أو عن طريق شخص قريب منه.

بينما الإعلانات على الشبكات الإجتماعية والموبايل وبالرغم من نجاحها إلا أن نسبة تحويلها للزوار إلى العملاء أقل بكثير مما تفعله الآراء والمراجعات على موقع مثل Yelp.

 

  • في النهاية هذه هي الخلاصة

إذا كنت تعتقد أن إضافة شركتك أو عملك التجاري إلى Yelp مجرد مضيعة للوقت بسبب تقديم جوجل و فيس بوك لخدمات منافسة، فإن الأرقام السابقة والبيانات التي حصلنا عليها تؤكد أنك مخطئ بالطبع.

وإذا كنت تعتقد أن التواجد على Yelp لا فائدة منه، فقد تبين أنه موقع تسويقي محض للشركات والأعمال التجارية عن طريق التوصيات التي يثق بها البشر أكثر من الإعلانات سواء كانت إعلانات التلفزيون أو الإنترنت.

لذا ننصحك لفعل الصواب وهذا لا يعني انسحابك من فيس بوك أو اهمال جوجل، فقوة التسويق تكمن في الاعتماد على أكثر من منصة وأداة للتسويق لعلامتك التجارية والحصول على عملاء باستمرار.

 

إقرأ ايضا:

مواقع خدمات السياحة والسفر ما بين المنافسة الوحشية وأطماع جوجل وفيس بوك

ما الحكمة من إضافة جوجل ميزة حجب الإعلانات إلى متصفح كروم؟

أفضل مواقع الربح من رفع الملفات حتى 45 دولار للتحميل الواحد

أفضل الهواتف الرائدة بسعر أقل من 2000 درهم إماراتي في الإمارات

أرخص الهواتف الذكية في الإمارات والتي لا يتجاوز سعرها 500 درهم إماراتي

أفضل هواتف بلاك بيري بنظام أندرويد في الإمارات

أفضل الحواسيب اللوحية في الإمارات لعام 2017

اختراق استهدف 3 مليارات حساب على ياهو: ماذا يجب عليك فعله؟

لماذا من الممكن أن تستحوذ أمازون على تويتر في نهاية المطاف؟

رسميا بكسل Pixel 2 XL: المواصفات والسعر الرسمي وموعد الإطلاق

رسميا جوجل بكسل Google Pixel 2: المواصفات والسعر الرسمي وموعد الإطلاق

أشهر الاكاذيب والخرافات حول التسويق الإلكتروني والرقمي

كل شيء عن حجب مكالمات تطبيقات الدردشة في السعودية

6 مميزات رائعة في التسويق بالعمولة Affiliate Marketing

ما هو إنترنت الأشياء Internet Of Things وما هي مجالاته واستخداماته؟

5 أسباب تدفعك للعمل في مجال التسويق بالعمولة Affiliate Marketing

احصائيات وحقائق عن تويتر في السعودية

، ، ، ، ،

اترك رد