جوجل تستعد للإعلان عن خدمة جديدة للموسيقى تحت سقف علامة يوتيوب

تستعد جوجل لإطلاق خدمة جديدة للموسيقى تحت العلامة التجارية ليوتيوب، وفقاً لتقرير بلومبرغ الجديد الذي يشير إلى أن الخدمة ستجمع بين الموسيقى التقليدية، والجديدة والفيديو.

ويشير التقرير أيضاً إلى أن الخدمة تعرف داخل أروقة الشركة بإسم “ريميكس”، ويبدو أنها ستكون خلفاً لخدمة بث الموسيقى الحالية للشركة والتي تعرف بإسم “موسيقى جوجل بلاي”.

وجمعت الشركة فريقي موسيقى يوتيوب وموسيقى جوجل بلاي كفريق واحد في فبراير الماضي، وقد صرح سوندر بيشاي الرئيس التنفيذي لشركة جوجل للمستثمرين في وقت سابق من هذا العام بأن الشركة تخطط لتوحيد تجاربها الموسيقية تحت سقف واحد.

في ذلك الوقت، كانت الشركة تخطط لإطلاق الخدمة الجديدة في وقت لاحق من هذا العام. في حين بلومبرج ذكرت يوم الخميس انها مازالت فى مفاوضات مع اثنين من العلامات الموسيقية الرئيسية الثلاث للحصول على تراخيص للخدمة الجديدة. واضاف التقرير أن وارنر قد وقع بالفعل على هذه الخدمة.

في هذه المرحلة، من غير الواضح ما ستعنيه خدمة الموسيقى الجديدة في يوتيوب ريد، وهو العرض المدفوع الآخر للشركة. تم إطلاق يوتيوب ريد في البداية مع التركيز بشكل كبير على النسخ الأصلية، ولكن يوتيوب كانت تركز على تسويقه بشكل أكبر على عرض يوتيوب بدون إعلانات فقط، بحيث ربما يتم تدمج موسيقى يوتيوب ريد مع الخدمة الجديد بحسب تأكيد سابق.

إقرأ أيضاً: Google تؤكد أنه سيتم دمج خدمتي يوتيوب ريد و موسيقى قوقل بلاي

المصدر: Bloomberg