آبل تواجه دعاوى قضائية في محاكم أمريكية بسبب التحايل على المستخدمين

قامت شركة آبل بالإحتيال على مستخدمي آيفون عن طريق إبطاء الأجهزة دون إنذار مسبق، تعويضاً عن ضعف أداء البطارية، وفقاً لثماني دعاوى قضائية رفعت في محاكم فيدرالية أمريكية مختلفة منذ الأسبوع الماضي.

جميع الدعاوى القضائية – التي يتم تقديمها في محاكم المقاطعات الأمريكية في كاليفورنيا ونيويورك وإلينوي – تسعى إلى اتخاذ إجراء جماعي لتمثيل ملايين المتضررين المحتملين من مالكي آيفون على الصعيد الوطني الأمريكي.

وإعترفت شركة آبل لأول مرة بالتفصيل، أن تحديثات نظام التشغيل التي تم إصدارها منذ العام الماضي لهواتف آيفون 6، آيفون 6s، آيفون 7 تضمنت “ميزة” للتقليل من إمدادات الطاقة من البطاريات إلى المُعالج للتقليل من إستنزافها، بسبب كونها أصبحت قديمة مُهلكة.

إقرأ أيضاً: إستبدال بطارية آيفون بأخرى جديدة قد يساهم بشكل كبير في زيادة السرعة

وقالت آبل أن إستنزاف البطاريات المهلكة يؤدي إلى الإغلاق التلقائي للهواتف، ولحل هذه المشكلة قامت بالتقليل من أداء الأجهزة لمنع إستنزاف البطاريات التي مر على إستخدامها فترة طويلة.

وإكتشف المستخدمين هذه الحيلة من الشركة بعد أن أطلقت في وقت سابق برنامج لإستبدال بطارية آيفون 6s مجاناً، حيث لاحظوا أن سُرعة أجهزتهم أصبحت أعلى من السابق.

المصدر: Reuters