لماذا غيرت آبل محرك بحث سيري من بينج إلى جوجل؟

واحد من أهم الأخبار التي تداولتها المواقع التقنية هي قيام شركة آبل الأمريكية بتعيين محرك بحث جوجل الافتراضي في المساعد الشخصي لها ونتحدث عن سيري.

الخبر الذي شكل صدمة كبيرة بالنسبة لشركة مايكروسوفت التي تتغنى بأن مساعد أمازون أليكسا ومساعد آبل سيري يعتمدان على محرك بحثها بينج، وأن المزيد من الخدمات لا ترغب في الاعتماد على جوجل التي تسيطر على البحث الإلكترونية وتملك خدمات ناجحة تنافس بها بقوة كل من أمازون و آبل.

تريد عملاقة التجارة الأمريكية وكذلك عملاقة صناعة هواتف آيفون أن لا يعتمدا على جوجل في أي شيء، فهي المنافس رقم 1 لكلاهما، أما مايكروسوفت فهي أقل خطورة على مصالحهما.

تسيطر جوجل على البحث الإلكتروني وهي تبرز نتائج بحث مواقع منافسة لشركة أمازون، ولديها مبادرات جيدة في قطاع التجارة الإلكترونية يمكنها أن تكون بوابة لمواجهة حقيقية بين العملاقان، والمواجهة الأساسية بينهما هي قطاع التخزين السحابي فرغم تفوق أمازون إلى أن جوجل منافس شرس ولديه حصة سوقية جيدة وتعتمد سناب شات على خوادمها.

المنافسة بين أمازون و جوجل موجودة أيضا في مجال المساعدات الشخصية وأجهزة المساعد الصوتي المنزلي، في هذا الصدد نجد أليكسا ضد Google Assistant و Echo ضد Google Home.

واحزر ماذا أيضا؟ هناك منافسة في قطاع بث الفيديو وبث الألعاب وخدمات الشركات والإنترنت، والمنافسة لم تعد ضئيلة بينهما.

في المقابل فإن آبل تواجه جوجل منذ سنوات في قطاع أنظمة تشغيل الموبايل والحواسيب ولعل صراع آيفون ضد أندرويد وصراع الماك بوك ضد كروم بوك والمنافسة بين آيباد و لوحيات أندرويد أبرز ساعات المنافسة والخلاف بينهما.

وبالطبع لا ننسى أن آبل سيري هو منافس كبير ومهم لمساعد جوجل Google Assistant وقبله جوجل ناو، بينما هناك منافسة في مجال السيارات الذكية ومجالات أخرى لعل الواقع الافتراضي واحد منها.

ورغم علاقة التنافس القوي بين الغريمين جوجل و آبل فقد قررت هذه الأخيرة الاعتماد بشكل كلي تقريبا على بحث جوجل باستثناء بحث الصور تفضل فيه بينج من مايكروسوفت.

إذن لماذا غيرت آبل محرك بحث سيري من بينج إلى جوجل؟ ما السبب الحقيقي يا ترى؟

 

  • من المعلوم أن آبل تربح المليارات من جوجل

مقابل اعتماد جوجل هو المحرك الافتراضي على سفاري في الماك و آيفون إضافة إلى آيباد تحصل آبل على 3 مليارات دولار سنويا من جوجل.

قيمة ما تدفعه عملاقة البحث الأمريكية قبل سنوات كان أقل من هذا الرقم لكن في ظل التنافس مع مايكروسوفت وأهمية المستخدمين لخدمات جوجل على أجهزة منافسها ازداد السعر.

هناك أكثر من مليار مستخدم لهواتف آيفون في العالم كما تؤكد العديد من الاحصائيات السابقة، ونتحدث عن 1.2 مليار آيفون دون احتساب الملايين من حواسيب آيباد وحواسيب الماك.

مايكروسوفت ليست مستعدة لتنفق 3 مليارات دولار على الأرجح لشركة آبل حيث لا تحقق هذه العائدات من بينج والذي قيل العام الماضي أنه حقق على الأقل مليار دولار من العائدات وهي ليست أرباح.

إذن تريد آبل أن تحقق عائدات جيدة بعيدا عن بيع آيفون ومبيعات أجهزتها الأخرى، و 3 مليارات دولار التي تحصل عليها هي كلها ربح صافي بالنسبة لها.

 

  • آبل تريد تحسين المساعد الشخصي سيري

لا تنظر الشركة الأمريكية إلى الأرباح لوحدها فهي لن تتواصل على المدى البعيد إذا قدمت خدمات سيئة لعملائها.

الاختبارات التي تمت على المساعدات الشخصية المتوفرة في الوقت الحالي وهي أليكسا و كورتانا إضافة إلى سيري و Google Assistant تؤكد أن هذا الاخير يتفوق على المنافسين في السوق من حيث تقديم اجابات صحيحة ومقنعة.

وليس غريبا هذا التفوق على جوجل وهي التي تتمتع بخبرة سنوات طويلة في تعلم الآلة ولديها محرك بحث “شبه مثالي” في تقديم نتائج البحث الدقيقة أو الصحيحة.

ورغم تطور بينج بصورة واضحة خلال السنوات الأخيرة ودعمه للمزيد من المزايا والقدرات الخاصة في اعطاء أجوبة دقيقة إلا أنه لا يزال بعيدا عن جوجل.

وتكمن نقطة قوة جوجل ومنافستها فيس بوك في قدرتهما بصورة كبيرة على جمع البيانات وتحليلها واستخدامها والتعرف على المستخدمين واقتراح ما يناسب تفكيرهم سواء من محتوى أو اعلانات، ويستخدم العملاقان التتبع الجغرافي وتتبع البيانات المدخلة والأنشطة على الخدمات الخاصة بهما ولديهما قدرة على متابعة أنشطة المستخدم على مواقع غير تابعة لهما!

وهناك تقارير تؤكد أن فيس بوك تستخدم ميكروفون الهواتف الذكية في التنصت على المستخدمين وجمع البيانات عنهم، ولا يستبعد أن تفعل جوجل ذلك هي الأخرى.

كل هذه البيانات التي يتم جمعها يقال دائما انها في صالح المستخدم حيث تحسن الشركتين خدمتهما لتقديم خدمات جيدة تناسب كل مستخدم.

مايكروسوفت لديها قدراتها الخاصة في هذا المجال وقد حسنتها جيدة فلديها خدمة البريد الإلكتروني ونظام ويندوز و كورتانا المدمج فيه وقدرتها على قراءة وتحليل البيانات على المتصفح وربما تتبع أنشطة المستخدم على الحاسوب وهواتفه الذكية التي تعمل بنظام ويندوز 10 مع حزمة أوفيس المتصلة بالإنترنت ولا ننسى أنها تملك لينكدإن حيث يمكنها العثور على معلومات ثمينة حول السجل الوظيفي لكل مستخدم على حدا.

ضمن الاختبارات التي أجرتها BI Intelligence فإن 91 في المئة من الأجوبة التي قدمتها Google Assistant صحيحة فقط 9 في المئة كانت خاطئة، جاءت خدمة مايكروسوفت كورتانا في المرتبة الثانية حيث أجابت بشكل صحيح على 82 في المئة من الأسئلة المطروحة عليها.

أمازون أليكسا افضل حالا من سيري حيث أجاب على 1035 سؤالا فقط 87 في المئة منها صحيحة، بينما سيري أجاب على 1085 سؤالا فقط 62 في المئة منها صحيحة.

هذا يبين لنا يا سادة ببساطة أن سيري خدمة فاشلة على مستوى المنافسة رغم انتشار استخدامها بشكل شائع لدى عشاق آبل.

أليكسا و سيري يعتمدان على بينج من مايكروسوفت ويبدو أن هذه الأخيرة لا تقدم لهما كل الإمكانيات التي تملكها بالنظر إلى أن كورتانا متفوق بصورة كبيرة، لهذا فإن آبل حاليا قررت ترك مايكروسوفت بينج والاعتماد على جوجل وهي ستحصل على واجهة برمجية Search API التي ستوفر لها كل إمكانيات محرك البحث الأكبر في العالم.

هذا يعني أنه في المستقبل القريب ومن خلال الاختبارات التي ستجريها الجهات المتخصصة سيتم اكتشاف قفزة في تحسن أداء سيري بشكل عام.

ولا نستبعد أن نرى في المستقبل القريب توجه أمازون للاعتماد على منافستها جوجل في نتائج بحث أليكسا، وإن كانت علاقة أمازون وجوجل شائكة هذه الأيام.

هذا يعني أيضا أن المنافسين في قطاع المساعدات الشخصية سيستمرون في الاعتماد على جوجل باستثناء مايكروسوفت، وذنب آبل و أمازون هو أنهما لا يملكان محرك بحث خاص بهما، والمشكلة أن بناء محرك بث احترافي بمستوى جوجل يحتاج إلى سنوات طويلة من العمل وجمع البيانات وسيكلف المليارات من الدولارات وفي ظل تغير البحث الإلكتروني واعتماده على الذكاء الإصطناعي الذي تتوجه إليه جوجل سيكون اللحاق بها صعبا للغاية.

 

إقرأ ايضا:

كل ما تود أن تعرفه عن فايرفوكس كوانتم FireFox Quantum

هكذا تسعى جوجل لتبقيك لفترة أطول على محرك بحثها عوض فيس بوك

فيس بوك والرغبة في أن يكون كل شيء على الإنترنت

ارتفاع أسعار آيفون و جالكسي عبر التاريخ وتأثير ذلك على أسعار الهواتف الذكية

ما وراء حذف وتعطيل حسابات فيس بوك و تويتر و يوتيوب

كيفية تحويل زوار الموقع الإلكتروني إلى مستخدمين ومتابعين أوفياء

مقارنة مفصلة بين LG V30 و جالكسي نوت 8

نظرة على السوق السوداء لتوثيق حسابات انستقرام بآلاف الدولارات!

رسميا جالكسي نوت 8: المواصفات والسعر الرسمي والطلب المسبق وموعد الإطلاق

أفضل مبادئ اختيار كلمات مرور حساباتك على الإنترنت وحفظها

حقائق مثيرة عن شراء المواد الغذائية في السعودية عبر الإنترنت

الإعلانات أوكسجين مواقع وخدمات الإنترنت لهذا من السيء حجبها

حقائق عن استخدام الهواتف الذكية في الشرق الأوسط

خطوات فيس بوك للتفوق على يوتيوب في مجال الفيديو

كل طرق كسب المال من مقاطع الفيديو وقنوات يوتيوب

author 2017-09-30
author 0
author 206