شاومي تريد أن تكون العلامة التجارية التي تبيع كل شيء

عام 2017 ممتاز بالنسبة لشركة شاومي، حيث تسيطر الشركة على نسبة كبيرة من سوق الهند للهواتف الذكية وهي ثاني أكبر بائع، وتحرز تقدم في الأسواق الآسيوية الأخرى مثل إندونيسيا.

ويعزي هذا الإرتفاع إلى الجودة العالية لأجهزة الشركة الصينية، التي لديها الأن 3 هواتف ذكية عالية الجودة في الوقت الذي تحاول أن تمنح المستخدمين فكرة بأنها آبل الصين، خصوصاً وأنها تقوم بتقليدها في بعض الأجهزة خصوصاً أجهزة الكمبيوتر المحمولة.

وفي حين أن الأعمال التجارية الرئيسية للشركة هي الهواتف الذكية، ولكنها تريد الدخول في المزيد من المجالات وخاصة المتعلقة بنمط الحياة بإعتبارها الأسواق القابلة للنمو في المستقبل، وهذا يشمل الإستثمار بكثافة في النظام البيئي، الذي يقوم بربط كافة أجهزة شاومي مع بعضها البعض تماماً مثل أجهزة شركة آبل.

بحيث تهدف شاومي إلى إنتاج كل شيء إبتداءً من أجهزة الترطيب، أجهزة الإتصال اللاسلكي، المصابيح الكهربائية الذكية، أجهزة التشغيل الآلي للمنزل وحتى الدراجات الكهربائية.