الذكاء الاصطناعي يدفع بسامسونج لإنشاء مركز أبحاث جديد

بدأت سامسونج بالفعل إسقاط تلميحات بأن الذكاء الاصطناعي قد يكون أحد أهم مميزات الهواتف الرائدة القادمة، والشركة في الواقع أكثر جدية من أي وقت مضى حيث أكدت مؤخراً أنها تقوم بإنشاء مركز أبحاث جديد لتطوير تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي.

الشركة لم تقول أين سيكون مركز الأبحاث. ومع ذلك، أكدت أنها ستكون منشأة بحثية مشتركة لأقسام الهواتف الذكية والإلكترونيات الإستهلاكية، وهي الأقسام الرئيسية في الشركة الكورية الجنوبية.

وسيقود مركز أبحاث سامسونج رئيس قسم الإلكترونيات الإستهلاكية.

ومن الجدير بالذكر أن الشركة إستحوذت مؤخراً على مجموعة من الشركات المُهتمة بالذكاء الاصطناعي مثل هارمان بقيمة بلغت 8 مليار دولار.

وكشفت سامسونج بوقت سابق أنها ستقوم بتطوير معالجات مخصصة للتعامل مع الذكاء الاصطناعي، على أن تعتمدها رسمياً بأجهزتها الذكية خلال السنوات القليلة القادمة.

المصدر: reuters