إلغاء حيادية الإنترنت في الولايات المتحدة الأمريكية رسمياً

حيادية الإنترنت ملغي رسمياً في أمريكا، بعد أسابيع من الجدل بسبب ما قد يؤثره هذا القرار على مستقبل الإنترنت. وبإختصار، قانون حيادية الإنترنت كان يمنع شركات الإتصالات في أمريكا من التحكم بالإنترنت الذي تقدمه وفقاً لمصالحها، بحيث تضيّق على خدمة لصالح خدمة أخرى.

وبما أن القانون ملغي رسمياً، يمكن الأن لشركات الإتصالات في أمريكا إبتزاز شركات الخدمات للحصول على المزيد من الأموال، وهناك الكثير من السيناريوهات التي يمكن نتوقعها. فعلى سبيل المثال، يمكن لفرايزون حجب جوجل عن مستخدمي الإنترنت الخاص بها، لصالح محرك بينج الذي دفع الأموال لها والأمر تماماً ينطبق على الخدمات الأخرى.

وعربياً، حيادية الإنترنت ليس لها وجود أصلاً، حيث تقوم شركات الإتصالات بحجب الخدمات التي تراها مهددة لوجودها كمكالمات الإنترنت وغيرها، لكن سيتأثر المستخدم العربي بالقرار الأمريكي، حيث رُبما ترتفع أسعار بعض الخدمات.

المصدر: futurism

author 2017-12-19
author 0
author 190