جوجل تعلم الذكاء الإصطناعي لخداع البشر حتى تتعلم من أخطائنا

مؤخراً، أظهرت تقارير أن ميزة الطيار الآلي في سيارة ذاتية القيادة تابعة لشركة جوجل صنفت شاحنة بيضاء على أنها سحابة، وبالتالي إصطدمت السيارة بها. ومن أجل تجنب مثل هذه المآسي في المستقبل، الباحثين في مجال الذكاء الاصطناعي يعلمون على فهم طبيعة هذه الهجمات البسيطة والحوادث.

هذا يعني أن أجهزة الكمبيوتر سوف تصبح أكثر ذكاء، وهذا هو السبب في أن جوجل تدرس شبكات الدماغ البشري والشبكات العصبية في وقت واحد.

إقرأ أيضاً: الذكاء الإصطناعي من جـوجل قادر على توقع أمراض القلب من خلال النظر إلى عينيك

العلماء في مجال الذكاء الإصطناعي يعملون على إنشاء شبكات عصبية للروبوتات. والفكرة هي: الأمور التي لا تخدع البشر ينبغي ألا تكون قادرة على خداع الأشياء المبنية على الذكاء الإصطناعي.

 نشر فريق بحثي من جوجل أمثلة على الوجوه التي تخدع الإنسان و الرؤية الحاسوبية. ويشير العمل إلى أن الأساليب المستخدمة لخداع الذكاء الإصطناعي في تصنيف الصور بشكل غير صحيح لا تخدع الدماغ البشري، ويفترض إستخدام هذه المعلومات لجعل الشبكات العصبية أكثر مرونة.
المصدر: the next web
author 2018-03-01
author 0
author 157