سامسونج تعاني من إنخفاض حصتها في أسواق الصين والهند

تستمر حصص شركة سامسونج في الأسواق الصينية والهندية في الإنخفاض بعد سنوات من الهيمنة عليها. الشركة كانت تمتلك في السابق حصة سوقية تبلع 20% في الصين، والمركز الأول في الهند لكنها تراجعت في الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ بسبب المنافسة المتزايدة.

في عام 2013، كانت سامسونج واحدة من أكبر شركات صناعة الهواتف الذكية في الصين قبل أن تدخل شركات مثل شاومي و أوبو خط المنافسة ما أدى إلى إنخفاض الحصة السوقية لسامسونج إلى 0.8% فقط.

إقرأ أيضاً: سـامسونج تتوقع إرتفاع أرباحها الفصلية بنسبة 50% هذا الربع

في الهند، إحتفظت الشركة بالصدارة لمدة 6 سنوات متتالية ولكن في الربع الأخير من العام الماضي تراجعت حصتها في السوق قليلاً من 26.2% إلى 23.9%. وعلى الرغم من هذا الإنخفاض الصغير نسبياً، إلا أنه كان كافياً بوضعها في المركز الثاني خلف المنافس الصيني شاومي.

يذكر أن سامسونج تعاني من إنخفاض حصتها السوقية أيضاً في أسواق الشرق الأوسط لصالح الشركات الصينية مثل هواوي وفقاً لتقارير وسائل إعلام عربية.

المصدر: Digitimes