6 مواصفات نجاح أي متجر إلكتروني على الإنترنت

تتزايد المتاجر الإلكترونية في منطقتنا العربية والعالم ما يزيد من المنافسة ويجعل من الحصول على العملاء أمرا صعبا، حتى أن هناك متاجر إلكترونية كبرى في منطقتنا من الصعب أن تتنافس معها خصوصا وأنها تتوفر على إمكانيات جيدة تجعلها قادرة على السيطرة على السوق بشكل عام.

لكن إن كنت تعتقد بأن ذلك يمنع متجرك من النجاح بل من الوصول إلى العالمية فأنت مخطئ، كل المتاجر المتاحة في السوق لديها نقاط ضعف عديدة ومساوئ من السهل عليك استغلالها لصالحك في حالة ركزت عليها وقدمت خدمة تحول نقاط الضعف تلك إلى نقاط قوة بالنسبة لك.

فمثلا معظم المتاجر لديها مشاكل على مستوى التسعير، وهناك شكايات فعلا من أن معظمها تأتي بالمنتجات من الصين وتوفرها بأسعار مرتفعة.

هذا يعني أنه في حالة قمت بإطلاق متجر إلكتروني يوفر المنتجات بأسعار منخفضة مع هامش ربح قليل والرهان على كسب أكبر عدد ممكن من العملاء والشعبية لتصل إلى الربح الكبير قد تلحق ضررا بالغا بالمنافسين.

هذا مجرد مثال ونقاط الضعف كما قلنا متعددة، وهناك متاجر متخصصة بدأت تظهر وهي التي تركز على نمط واحد من المنتجات وتحاول التفوق في توفيرها وشحنها بسرعة وتقديم عروض جيدة حولها لتتفوق على المتاجر العامة.

في هذا المقال سنتوقف عند مواصفات يجب أن تتوفر في أي متجر إلكتروني ليحقق النجاح.

 

  • أسعار معقولة بدون مبالغات

التجارة الإلكترونية لا تأتي فقط لتوفر للمستخدمين والعملاء الحصول على المنتجات والتسوق من بيوتهم أو مكاتبهم أو حتى أثناء السفر، لكن ما يجعلها تتفوق على التجارة التقليدية هو أنها توفر المنتجات والخدمات بسعر أقل مما توفر به في المحلات التجارية.

لهذا من غير المنطقي بتاتا أن توفر منتجاتك بسعر مبالغ فيه، حيث نجد ان بعض المتاجر تأتي بمنتج من الصين بسعر 20 دولار وتوفره على المتجر بسعر 45 دولار أمريكي، طمعا في هامش ربح جيد من كل مبيعة تتحقق.

سياسة أمازون والمتاجر التي حققت النجاح كانت واضحة بهذا الخصوص وهي توفير منتجات بأسعار معقولة، ولا مشكلة إن كان هامش الربح قليل أو متواضع، بالرهان على بيع الكمية الكبيرة تأتي الأرباح.

بل إن أمازون في فترة من الفترات كان يخسر ولا يحقق أرباحا تذكر من منتجاته، وهذا كله لكسب العملاء وليس مطلوبا منك أن تفعل ذلك، فقط تجنب المبالغة في السعر والبحث عن هوامش ربح كبيرة من مبيعة واحدة.

 

  • تفادى التخفيضات المزيفة

ما أكثرها لدى المتاجر الإلكترونية في منطقتنا، حيث توفر عادة المنتجات بأسعار مرتفعة للغاية قبل الجمعة الأسود / الأبيض، ومواسم التخفيض ثم تقوم بتخفيض أسعارها خلال تلك الفترات لتوفرها بأسعار معقولة!

هذه التخفيضات اكتشفها الكثير من الناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي وعادة ما يتحدثون عن المتاجر التي تتبع تلك السياسات بنوع من السخرية والتهكم ما يسيء إلى سمعتها.

تذكر أن الكثير من محبي التسوق الإلكتروني يتصفحون المواقع الإلكترونية الصينية والمتاجر الإلكترونية الأجنبية وحتى المنافسة لك في السوق المحلية ويستطيعون التمييز بين التخفيضات الحقيقية والمزيفة.

لذا من الأفضل أن تتفادى تقديم التخفيضات المزيفة وتبتعد عن التلاعب عن الأسعار لأنها سياسة مدمرة للسمعة قبل كل شيء.

 

  • تقديم منتجات أصلية غير مقلدة

هناك الكثير من المتاجر الإلكترونية التي تتنافس على الإنترنت لكن الكثير منها لا يحترم معايير الجودة في المنتجات التي يقدمها.

أحد المتاجر الشهيرة في المنطقة يوفر فعلا منتجات مقلدة ومزيفة ما أدى خلال الفترة الأخيرة من التهكم عليه ومهاجمته من قبل ناشطين على تويتر وفيس بوك.

المنتجات المقلدة والغير الأصلية كثيرة، فمثلا في مجال الهواتف الذكية نجد أن بعض المصانع الصينية توفر نسخا أرخص من جالكسي و آيفون تحمل نفس الشعار لكنها تأتي بمواصفات أسوأ أو بأداء سيء وبواجهة برمجية مختلفة عن الموجودة في النسخة الاصلية.

عندما يتوصل العميل بهاتف آيفون من متجرك وترسل له المزور سيكتشف هذا الأمر عاجلا أم آجلا، وسيدرك أنك نصبت عليه وغالبا إما انه سيزعجك لاستبدال منتجه أو أنه سيتحدث في مواقع التواصل الإجتماعي على أن متجرك نصاب وسيء للغاية وهناك من سيثق بكلامه.

خلال الفترة الماضية حاربت أمازون و ايباي هذه المنتجات لأن بعض التجار على هذه المواقع يعرضون منتجات مقلدة بأسعار مغرية لكن جودتها سيئة، لهذا تحارب الشركتين هذه المنتجات ببساطة.

لهذا من الأفضل أن تركز على تقديم منتجات أصلية، وهذا هو محتوى المتجر الإلكتروني، فما من قيمة للنصوص والصور العالية الجودة والصفحات السريعة التحميل والمتجاوبة مع مختلفة الأجهزة إذا كنت تقدم منتجات سيئة الجودة.

 

  • متجر سريع التحميل ومتوفر لكافة الأجهزة

السرعة تصنع الفارق في الإنترنت هذه الأيام، وبدون متجر إلكتروني سريع التحميل على متصفحات الزوار أنت تضيع وقتك وتضيع الفرص وتقتل مشروعك بنفسك دون أي تدخل من المنافسين أو ظروف خارجية أخرى.

متاجر إلكترونية مثل أمازون استثمرت في السحابة وتقنيات ضغط الصفحات وتسريعها ولا تزال تستثمر في هذا الإتجاه من أجل جعل صفحات موقعها سريعة التحميل على مختلف المتصفحات وبالتالي زيادة الزيارات وعدم تضييع المستخدمين والعملاء المحتملين.

خسائر المتاجر الإلكتروني يمكن تقديرها بناء على سرعتها ومدى تجاوبها مع متصفحات المحمول ومختلف الأجهزة الأخرى، لذا من الأفضل أن تهتم بهذا الموضوع.

 

  • التوفر بنسبة 99.99 في المئة

لا نقول بنسبة 100 في المئة لأنها غير متاحة، حتى الخدمات الكبرى في العالم مثل واتساب و فيس بوك و انستقرام و سناب شات تنقطع من حين لآخر وهذا حديث المواقع التقنية التي تسارع إلى نشر أخبار عاجلة عن انقطاع هذه الخدمات وتحسب بالثواني والدقائق مدة انقطاعها.

لكن هذا لا يبرر للإستضافة أو مزود خدمة استضافة متجرك أن ينقطع متجرك كثيرا فهذا يؤثر على الكثير من الأمور بشكل عام.

بداية فهو يؤثر على تجربة المستخدم، والذي يرى في الإنقطاع مؤشرا غير مطمئن لأمواله وتعاملاته ما يقلل ثقته بموقعه ويظن أن الإنقطاعات ربما تحدث بسبب اختراق أو أنه موقع نصاب أو سيء على مستوى الأمان والموثوقية.

ثانيا فإن عناكب محركات البحث مثل جوجل تكتشف هذه الإنقطاعات وتضعها في سجلها، ما يؤدي إلى بطء الأرشفة أو حتى تراجع موقعك في نتائج البحث المهمة لصالح متاجر متوفرة بنسبة أفضل.

يجب ان تركز على أن يتوفر موقعك الإلكتروني بنسبة 99.99 في المئة، فلا تكفي السرعة والتجاوب والمنتجات الأصلية والعروض المغرية إن كان موقعك ينقطع من حين لآخر.

 

  • سهل التصفح بدون تعقيدات

قد تسعى إلى ابتكار تصميم جديد ومختلف عن التصميم الشائع للمتاجر الإلكترونية حاليا، لكن ضع في الحسبان أهمية سهولة التصفح والوصول إلى مختلف الأقسام وعمل المميزات المختلفة بأفضل صورة ممكنة ومنها البحث وعرض محتوى الصفحة وتكبير الصور واستعراض صور المنتجات.

التصفح يجب أن يكون سهلا ليس فقط على متصفحات الحواسيب بل أيضا على متصفحات الهواتف الذكية، إلى جانب توفير تطبيقات لمتجرك تأخذ بعين الإعتبار هذا التوجه.

 

هذه هي مواصفات نجاح أي متجر إلكتروني على الإنترنت هذه الأيام يمكن لمتجر جديد أو صاعد أو صغير أن يتوفر عليها، وهي مسألة قناعة فقط لأصحاب هذه المشاريع.

 

ننصحك بقراءة المزيد من المقالات المهمة:

كيف تواجه تراجع الزيارات من فيس بوك؟

معلومات لا يجب عليك مشاركتها بموقع فيس بوك

عمر الدومين وأهميته بالنسبة لمواقع الويب وترتيب نتائج بحث جوجل

كل شيء عن لعبة الحوت الأزرق القاتلة للمراهقين والشباب

أولى الإجراءات لحل أزمة فيس بوك واستعادة ثقة المستخدمين

نظرة عامة على تاريخ الإنترنت والويب العربي

أكتر الدول العربية نشاطا في صناعة المحتوى الرقمي على الإنترنت

كيف يقترح فيس بوك عليك الأشخاص الذين قد تعرفهم؟

كل شيء عن Huawei P20 و بي 20 برو وهواوي Mate RS Porsche Design

3 بدائل تطبيق واتساب و فيس بوك ماسنجر صديقة للخصوصية وموثوقة

كل البيانات والمعلومات التي يعرفها عنك فيس بوك وخدماته

6 أسباب تدفعك لحذف حساب فيس بوك وهجرة هذه الشبكة الإجتماعية

بعد اختراق فيس بوك نصائح لحماية بياناتك وخصوصيتك

كل الروابط التي يجب حظرها من أجل التوقف عن استخدام فيس بوك وتعطيل تعقبك

كيفية تكبير قنوات تيليجرام وزيادة المشتركين

لهذا تم حذف حسابك على فيس بوك أو صفحتك العامة أو منشوراتك!

كل شيء عن تحديث خوارزمية بحث جوجل لشهر يوليوز 2018

author 2018-04-25
author 0
author 285