يوتيوب تعد بتوفير تطبيق أكثر أماناً للأطفال مع دعم أدوات الرقابة الأبوية

يمكن أن يكون الإنترنت مكاناً مخيفاً حتى بالنسبة للبالغين، لذلك تخيّل كيف يمكن أن تكون الخطورة على الأطفال. بصفتها أكبر شبكة لمقاطع الفيديو على الإنترنت، قالت يوتيوب أنها تطور تطبيق مخصص للأطفال لصبح ملاذاً أكثر أماناً لهم.

بحيث أي شخص يقل عمره عن 13 عام سيكون بإمكانه التمتع بمكتبة من مقاطع الفيديو المناسبة للفئة العمرية، حيث تأتي هذه التغييرات في ضوء الإنتقادات الأخيرة وحتى الشكاوى القانونية، مما دفع الشركة لتطوير تطبيق منفصل لا يتبع الخوارزميات في إقتراح مقاطع الفيديو.

إقرأ أيضاً: يوتـيوب تعلن عن حذف 8.3 مليون مقطع فيديو في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2017

تطبيق يوتيوب للأطفال الجديد سيمنح الآباء والأمهات خيارات أفضل لأدوات الرقابة الأبوية لتحديد ما يمكن للأطفال مشاهدته وكيف تتم المشاهدة، إضافة إلى السيطرة عبى ميزة البحث، على الرغم من أن القنوات التي ستكون متاحة في التطبيق يتم إختيارها يدوياً من قبل فريق خاص.

المصدر: YouTube Kids