جوجل لن تجدد تعاقدها مع وزارة الدفاع الأمريكية في مشروع Project Maven

على مدار الأشهر القليلة الماضية، تعرضت جوجل للإنتقادات بسبب مشاركتها في مشروع Project Maven. وكانت الاخبار قد كشفت في مارس الماضي أن الشركة كانت تعمل مع وزارة الدفاع الأمريكية لتطوير معلومات إستخباراتية مصطنعة لتحليل لقطات من الطائرات العسكرية بدون طيّار.

أثارت هذه الأخبار الغضب في المجتمع التقني، وحتى داخل شركة جوجل. حيث وقع الآلاف من الموظفين عريضة تطالب المدير التنفيذي بإنهاء مشاركة الشركة في المشروع، وأستقال العشرات منهم إحتجاجاً، في حين أن الشركة كانت تأمل في أن يفتح تعاونها مع الوزارة في هذا المشروع الباب أمام عقود حكومية أكثر ربحية.

إقرأ أيضاً: جـوجل تعلن عن تطوير موقع البحث الرائج حول العالم

رسائل البريد الإلكتروني المسربة، أظهرت أن قيادة الشركة تعتبر هذا المشروع فرصة ذهبية ستفتح الأبواب أمام الأعمال التجارية مع الجيش والوكالات الإستخباراتية، قبل أن يكشف المسؤولين في الشركة مؤخراً أن العقد مع الوزارة لن يتم تجديده بعد إنتهاء صلاحيته في عامى 2019.

المصدر: Gizmodo