الإعلانات في كل مكان على فيس بوك وخدماتها

بعد سنوات من الاستثمار في الاستحواذ على الخدمات المنافسة وتطوير خدمات جديدة والإبقاء على جني المال من الشبكة الإجتماعية الأكبر في العالم لوحدها، حان وقت الحصاد الكبير.

هذه هي خطة فيس بوك التي تتعرض لانتقادات كثيرة على إثر قضايا متعددة منها الأخبار المزيفة وتسريبات البيانات وانتهاك الخصوصية ومشكلة الأخبار المزيفة وفوضى المحتوى إضافة إلى التوتر مع منتجي الأخبار والمواقع الإخبارية المتضررون من تراجع الزيارات المجانية التي يتم توليدها من صفحاتهم على المنصة منذ بداية هذا العام.

يستعد فيس بوك لأسوأ السيناريوهات أولها هي تباطؤ نمو المستخدمين الجدد، ثانيا هي تراجع المدة التي يقضيها المستخدمون على المنصة، وثالثا هي تراجع عدد المستخدمين لصالح منصات منافسة أخرى وبسبب المشاكل الراهنة.

الحل ليس فقط إصلاح المنصة من خلال العمل على القضاء على الأخبار المزيفة والتقليل من البيانات التي يحصل عليها المطورون والمعلنون، بل أيضا استغلال خدماتها الأخرى ومشاريعها للرفع من العائدات والأرباح والتغطية على أي تراجع محتمل لمشروعها الرئيسي.

كيف يمكن أن تحقق الشركة هذا الهدف؟ ببساطة من خلال الخطة التالية والتي سنتطرق إليها في هذا المقال.

 

  • المزيد من الإعلانات في خلاصة الأخبار على التطبيق والويب

خلاصة الاخبار أو ما يسمى الفيد نيوز عادة ما تظهر فيه منشورات ممولة وهي موزعة بين المنشورات المجانية من الأصدقاء والعائلة والصفحات التي يتابعها المستخدم.

ومن المعلوم أن ظهور المنشورات من الصفحات العامة قد تراجع بصورة ملحوظة وهذا لصالح المنشورات من الأصدقاء والمجموعات، وهو ما دفع الناشرين والشركات إلى إنفاق المال على الإعلانات بصورة أكبر، ما يعني تزايد المعروض لتعمل المنصة على عرض الكثير من المنشورات الممولة حيث تظهر كلما تصفح المستخدم الموقع واطلع على المزيد من المنشورات.

هذا يزيد من الأرباح التي تحققها الشركة من كل مستخدم، إضافة إلى أن المنافسة على الإعلانات وكثرة المعروض يزيد من أسعار النقرات والتفاعل.

خوارزمية 2018 تمكن فيس بوك من تلقي الكثير من طلبات الإعلانات على مدار السنة، بالتالي لا يكون الازدحام وكثرة الطلب على الإعلانات في المواسم التجارية فقط.

 

  • الإعلانات قادمة إلى مقاطع الفيديو

تواصل فيس بوك اختبار الإعلانات التي تظهر على مقاطع الفيديو وهذه الإختبارات مستمرة منذ فترة طويلة، ولا تزال محصورة على بعض المواقع الجغرافية فقط.

ما يؤخر إطلاقها هو أن الشركة تسعى إلى ضمان أن لا تظهر تلك الإعلانات على أي مقاطع فيديو مشبوهة، بالتالي الحفاظ على المعلنين وتنجب الوقوع في حملة مقاطعة لها من المعلنين كما حصل العام الماضي مع يوتيوب.

 

  • الإعلانات في ماسنجر بطرق مختلفة

هناك من يقضي وقتا أكبر في تطبيق فيس بوك ماسنجر مقارنة مع التطبيق الرسمي، ويستخدمه للدردشة واللعب إضافة إلى استخدام المساعد الشخصي المدمج والاستفادة من خدماته وكذلك تبادل روابط الأخبار.

وبالطبع تريد فيس بوك أن تستفيد من هذه الخدمة ماديا حيث أطلقت منذ أشهر الرسائل الممولة، حيث يمكن للشركات إنشاء رسائل تستعرض أحدث منتجاتها وعروض التخفيض لتعرض ضمن البريد الوارد للمستخدمين المستهدفين.

ولا تتوقف الشركة عند هذه النقطة، حيث من المنتظر أن تعرض الإعلانات في قصص فيس بوك وهي التي يستخدمها حوالي 70 مليون مستخدم، ومن المنتظر أن تعرض الإعلانات ذاتها على قصص فيس بوك التي يستخدمها 150 مليون مستخدم.

 

  • الإعلانات في المجموعات على فيس بوك

ركزت فيس بوك على تطوير المجموعات والتي تشهد زخما وتفاعلا متصاعدا، وقررت أن توفر الكثير من ادوات التحكم لمالكيها وللمشرفين.

وأعلنت في استراتيجيتها الجديدة أن المجموعات تعد مهمة وفكرة جيدة وأنه خلال الفترة القادمة يجب إنشاء مجتمعات مصغرة تجمعها نفس القيم والمواضيع المشتركة.

من جهة أخرى رصد عدد من المستخدمين في الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الأسواق إعلانات من فيس بوك تظهر في مجموعات البيع والشراء Marketplace.

ولا نعرف إن كانت الشركة تنوي عرض الإعلانات في مجموعات النقاش والتواصل الأخرى أم أن مجموعات الشراء والبيع والتي يستخدمها على الأقل 300 مليون مستخدم شهريا على الأقل كافية.

 

  • الإعلانات على انستقرام

تعرض فيس بوك منذ وقت طويل الإعلانات الرئيسية على انستقرام وهي إعلانات تظهر في خلاصة الأخبار للمستخدمين كما هو الحال على فيس بوك وتشبه بقية منشورات الخدمة.

ومع تحقيقها النجاح الكبير مع ميزة القصص والتي تستخدمها أكثر من 300 مليون مستخدم شهريا حول العالم فقد أضافت إعلانات إلى القصص.

وتسعى الشركة إلى الربح من الإعلانات بطرق مختلفة على هذا التطبيق، ولم نحتسب بالطبع خطط الشركة من جلب الارباح من عمولة مبيعات المنتجات التي تنشرها الشركات وتروج لها على هذه الخدمة.

 

  • قريبا الإعلانات على واتساب

التغييرات الهيكلية التي تمت على قسم واتساب وانسحاب مؤسسه وشريكه من الشركة وبيع أسهمها، دليل على أنهما يختلفان بشدة مع إدارة فيس بوك في استغلال هذه الخدمة.

الشركة الأمريكية تنوي إضافة الإعلانات غلى تطبيق التراسل الفور وهناك طريق متعددة لتحقيق الأرباح والعائدات من هذه الخدمة التي يستخدمها ازيد من 1.3 مليار مستخدم.

أولها القصص والتي يستخدمها في هذا التطبيق حوالي 450 مليون مستخدم، حيث من المنتظر أن توفر الشركة عرض إعلانات على القصص وتكون مثل إعلانات قصص انستقرام وفيس بوك.

ومن غير المستبعد أن نرى أيضا الرسائل الممولة مثل التي تظهر للمستخدمين الذين تستهدفه الشركات والمتاجر الذين سبق لهم التعامل معهم.

ولمن لا يعرف فإن فيس بوك قد أطلقت ميزة المحادثة القائمة على واتساب والتي يمكن أن تستخدمها مواقع الخدمات والمتاجر للدردشة مع العملاء، كما أنها أطلقت واتساب للأعمال وهي خدمة توفر للشركات والمؤسسات إنشاء حسابات على هذه الخدمة واستخدامها في التواصل مع العملاء.

 

  • الإعلانات على منصة IGTV

أطلقت انستقرام منصة الفيديو IGTV المتخصص في عرض مقاطع الفيديو العمودية، وهي المنصة التي أنشأتها وبدأت في البداية بقنوات المشاهير ومنشئي المحتوى.

حاليا لا تعرض المنصة أي إعلانات وتم ربطها بخدمة انستقرام، حيث من المنتظر أن يتم تنبيه متابعي أصحاب القنوات على IGTV بمقاطع الفيديو الجديدة.

ومن المنتظر أن تفتح الشركة نشر مقاطع الفيديو للمزيد من الناشرين الموثوقين والمحترفين وربما مستقبلا لمختلف المستخدمين.

وفي حالة نجاح هذه المنصة ستعمل الشركة الأمريكية على عرض الإعلانات في مقاطع الفيديو وربما تقاسم الأرباح مع الناشرين، وستسعى لتحقيق أرباح أخرى منها.

 

  • إعلانات فيس بوك على مواقع الإنترنت والتطبيقات

توفر فيس بوك لأصحاب التطبيقات والألعاب والمواقع على الموبايل عرض الإعلانات بناء على برنامجها الإعلاني في هذه المواقع والمشاريع.

وتهدف الشركة إلى زيادة الأرباح من خلال الوصول إلى جمهور أكبر منهم فئات لا تستخدم خدماتها بل تطبيقات وخدمات ومواقع أخرى وتعرض لهم الإعلانات أيضا.

 

ننصحك بقراءة المزيد من المقالات المهمة:

نظرة على منصة الفيديو انستقرام IGTV

مراجعة نظام iOS 12: المميزات موعد التحديث وتفاصيل أخرى!

أفضل تطبيقات متابعة كأس العالم 2018 باللغة العربية 2018 على أندرويد

أفضل تطبيقات متابعة كأس العالم 2018 باللغة العربية على آيفون و آيباد

تحسين صفحة الدفع في متجرك ضروري كي لا تفقد العملاء

عن المنتجات الرقمية ومنصات بيعها في العالم العربي

أفضل 10 إضافات للتسويق عبر البريد الإلكتروني لسنة 2018

آلية عمل إعلانات فيس بوك وكيف تظهر لك الإعلانات

مقارنة بين Apple Music و Spotify: من هي الأفضل؟

أفضل تطبيقات رمضان 2018 لهواتف آيفون وحواسيب آيباد

ما هي التغييرات التي أجرتها فيس بوك وتويتر على عرض الإعلانات السياسية؟

لا أحد مستعد للائحة العامة لحماية البيانات GDPR

من هم الرابحون والخاسرون من اللائحة العامة لحماية البيانات GDPR؟

تعرف على قانون حماية خصوصية البيانات GDPR

أفضل تطبيقات رمضان 2018 لهواتف أندرويد

خلاصة مؤتمر مايكروسوفت Build 2018 للمطورين

خلاصة مؤتمر جوجل للمطورين Google I/O 2018

author 2018-06-23
author 0
author 190