كيف تعمل تقنية بلوك تشين Blockchain

كيف تعمل تقنية بلوك تشين Blockchain

 

تبسيط تقنية بلوك تشين Blockchain –  (شرح من الصفر)

يمكننا اعتبار تقنية البلوك تشين أفضل اختراع تقني منذ اختراع الانترنيت بحد ذاته!

يشرح هذا المقال كيفية عمل البلوك تشين بطريقة سهلة وبسيطة بعيدًا عن التعقيدات.

 

أساسيات البيتكوين – Bitcoin

أكثر التطبيقات المعروفة لتكنولوجيا البلوك تشين هو ما يسمى (البيتكوين)، وهي عملة رقمية (كالعملات المادية: الدولار واليورو) يمكن استخدامها لتبادل المنتجات والخدمات.

ليس للبيتكوين أي قيمة بحد ذاته (أي لا يوجد ما يقابله من الذهب، ولا يتبع لسلطة البنك الدولي المركزي)، بل اكتسب قيمته من موافقة المتعاملين به على اعتباره عملة يمكن استخدامها.

لتتبع كمية البيتكوين التي يملكها كل منّا، تستخدم تقنية البلوكتشين ملفًا رقميًا (أشبه بسجل الحسابات) يتتبع جميع المعاملات.
وعلى عكس البنوك، لا يتم تخزين هذا الملف في خادم كيان مركزي، بل يتم توزيعه كأجزاء عبر شبكة من أجهزة الكمبيوتر الخاصة. ويمثل كلًا من أجهزة الكمبيوتر هذه (نقطة توصيل – node) تتضمن نسخة من (الملف الرقمي).

مثال: إذا كنت ترغب بإرسال 5 بيتكوين إلى صديقك، فستبعث برسالة إلى الشبكة (سنتعرف على آلية الإرسال بعد قليل) تقول فيها أنك إجمالي البيتكوين في حسابك يجب أن يخفض بمقدار 5 BTC، في حين يرتفع ما لدى صديقك بالمقدار نفسه.
وبهذا ستتلقى كل نقطة توصيل هذه الرسالة، وتطبق المعاملة المطلوبة على نسختها من (سجل الحسابات)، ثم يتم تحديث حسابكما معًا وفق العملية.

لا بد أنك تتساءل: بما أن الأرصدة موزعة على مجموعة من أجهزة الكمبيوتر المتصلة بدلًا من كيان مركزي مثل البنوك، فهذا يعني أن رصيدي مكشوف للجميع!

هذا صحيح تمامًا، اضف إلى ذلك، أن هذا التوزيع يعني عدم وجود جهة رئيسية ترجع إليها في حال حدوث خطأ ما!
لكن لا تقلق، فقد تم تصميم نظام البلوكتشين بحيث تحصل على الأمان والموثوقية عن طريق وظائف رياضية خاصة ورمز.

 

والآن نعود إلى آلية إرسال البيتكوين:
من أجل إجراء معاملات على البيتكوين، تحتاج إلى (محفظة).
ما هي المحفظة؟
عبارة عن برنامج يسمح لك بتخزين وتبادل البيتكوين، وكل محفظة محمية بطريقة تشفير خاصة تستخدم زوجًا من المفاتيح المميزة (مفتاح عام وآخر خاص).

ما هو المفتاح؟
المفتاح عبارة عن توقيع رقمي يتم استخدامه بواسطة أجهزة كمبيوتر البلوكتشين للتحقق من صحة ومصدر المعاملة المالية.

لماذا مفتاحان (عام وخاص)؟
المفتاح العام تستخدمه نقاط التوصيل على الشبكة للتحقق من أن طلب المعاملة قادم من حسابك أنت.
بينما المفتاح الخاص، فهو أشبه بكلمة السر التي لا يعلمها غيرك، وهو يضمن ألّا يتمكن أحد (حتى نقاط التوصيل) من سحب المال من محفظتك.

 

تتبع رصيدك في المحفظة:

يتم الاحتفاظ بنسخة من سجل الحسابات في كل نقطة توصيل في البلوك تشين، إذن، كيف تعرف (نقطة التوصيل) برصيد حسابك؟

لا يقوم نظام  البلوكتشين بتتبع أرصدة الحساب على الإطلاق؛ يسجل فقط كل المعاملات التي تم التحقق منها والموافقة عليها. في الواقع، فسجل الحسابات ليس له سلطة على مراقبة رصيدك، هو فقط تتبع كل المعاملات التي تتم ضمن شبكة البيتكوين.

لتحديد رصيد المحفظة، تحتاج نقطة التوصيل لتحليل والتحقق من جميع المعاملات التي تمت على الشبكة بأكملها المتصلة بمحفظتك

يتم إجراء التحقق من هذا “التوازن” بناءً على روابط للمعاملات السابقة.

تذكر أنه نظرًا لتوزيع الشبكة، لا يوجد دعم عملاء للاتصال ولا أي شخص يمكنه مساعدتك في استعادة معاملة مفقودة أو في حال نسيت كلمة مرور المحفظة. لهذا السبب، إذا كنت مهتمًا بالتعامل عن طريق البيتكوين، فمن الأفضل استخدام المصدر المفتوح والإصدار الرسمي من برنامج محفظة بيتكوين (مثل Bitcoin Core) ، وتخزين كلمة المرور الخاصة  بالمحفظة أو المفتاح الخاص في مكان آمن.

هل تقنية البلوكتشين آمنة حقًا؟

يمكن لأي شخص الوصول إلى شبكة البيتكوين عبر اتصال مجهول (على سبيل المثال، باستخدام برنامج TOR أو شبكة VPN)، وإرسال أو تلقي المعاملات التي لا تكشف عن شيء أكثر من مفتاحه العام. ومع ذلك، إذا استخدم شخص ما نفس المفتاح العام مرارًا وتكرارًا، فيمكن ربط جميع المعاملات بالمالك نفسه. تسمح لك شبكة البيتكوين عدد غير محدود من المحافظ، كل منها بمفاتيحه الخاصة والعامة. هذا يسمح لك بتلقي الدفعات على محافظ مختلفة ، وليس هناك أي وسيلة ليعرف أي شخص أنك تمتلك كل المفاتيح الخاصة بهذه المحافظ، إلا إذا قمت بإرسال جميع مبالغ البيتكوين إلى محفظة واحدة.

 

إيجابيات وسلبيات تقنية البلوكتشين:

الآن وبعد أن أصبح لديك فهم عام لكيفية عمل البلوكتشين، دعنا نلقي نظرة سريعة على سبب أهميته.

يتمتع استخدام تقنية البلوكتشين بفوائد عدّة:

 

·       لديك التحكم الكامل في القيمة التي تمتلكها؛ لا يوجد طرف ثالث يحتفظ بالقيمة الخاصة بك أو يمكنه تقييد وصولك إليها

·       تكلفة إجراء المعاملات منخفضة.

·       يمكن تحويل القيمة في بضع دقائق، ويمكن اعتبار المعاملة آمنة بعد بضع ساعات، بدلاً من أيام أو أسابيع.

·       يمكن لأي شخص في أي وقت التحقق من كل معاملة  تتم على البلوكتشين، مما يعني الشفافية الكاملة.

·       يمكن الاستفادة من تقنية البلوكتشين لبناء تطبيقات لامركزية قادرة على إدارة المعلومات ونقل البيانات الحساسة بسرعة وأمان.

 

رغم ما تتميز به هذه التقنية من فوائد إلا أن ذلك لا ينفي أن لها بعض المساوئ:

·       يمكن إرسال المعاملات واستلامها بشكل مجهول. هذا يحافظ على خصوصية المستخدم، لكنه يسمح أيضًا بالنشاط غير القانوني على الشبكة.

·       على الرغم من أن العديد من منصات الصرف آخذة في الظهور، واكتساب العملات الرقمية  للمزيد من الشعبية، فإنه لا يزال من الصعب التداول باستخدام البيتكوين في التعاملات مع السلع والخدمات.

·       البيتكوين، مثل العديد من العملات المشفرة الأخرى، متقلب للغاية: ليس هناك الكثير من البيتكوين المتاح في السوق، والطلب يتغير بسرعة. سعر بيتكوين غير منتظم، ويتقلب على أساس الأحداث. (فعلى سبيل المثال ارتفع سعر البيتكوين الواحد خلال شهر نوفمبر 2017 ووصل إلى 17000$ للبيتكوين الواحد، بينما نجد أن القيمة قد انهارت إلى 7000$ خلال أقل من عام!

 

بشكل عام، يمكن لتقنية البلوكتشين إحداث ثورة  في العديد من الصناعات، بدءًا من الدعاية وانتهاءًا بتوزيع الطاقة. تكمن قوتها الرئيسية في طبيعتها اللامركزية وقدرتها في الاستغناء عن الحاجة إلى الثقة.

 

تظهر حالات الاستخدام الجديدة طوال الوقت – مثل إمكانية إنشاء منصة لا مركزية بالكامل تدير عقودًا ذكية. لكن من المهم أن تتذكر أن التكنولوجيا لا تزال في مهدها. يتم تطوير أدوات جديدة كل يوم لتحسين أمان البلوكتشين مع توفير مجموعة أوسع من الميزات والأدوات والخدمات.

 

 

مصادر مساعدة للمقال

حقوق الصورة البارزة