إيلون ماسك ينتحى من إدارة شركة تسلا ويدفع غرامة 20 مليون دولار

وافق إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا عن التنحي من منصة مع دفع غرامة قدرها 20 مليون دولار بموجب تسوية تم التوصل إليها مع لجنة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية، مع إحتفاظه بمقعد في مجلس إدارة الشركة، ولكن ليس كرئيس للمجلس.

هذه التسوية عالجت المشكلة قبل أن تتحوّل إلى معركة مريرة ومدمرة على الأرجح بالنسبة لماسك والشركة والمساهمين، حيث ينتهي دوره كرئيس لمجلس إدارة الشركة خلال 45 يوم من الإتفاقية التي قدمت أمس السبت، وقد وافق على عدم السعي لإعادة الإنتخاب وسيتم تعيين رئيس مستقل.

إقرأ أيضاً: إيلـون ماسك يعلن عن إستبعاد فكرة تحويل تسلا إلى شركة خاصة

هذه التسوية تأتي بعد إتهامات لشركة تسلا و إيلون ماسك بشأن عدم الإلتزام بضوابط وإجراءات سوق الأوراق المالية، حيث تتهم اللجنة ماسك بالتحايل على المستثمرين والسوق بإعلانه عن خطط تحويل الشركة إلى خاصة وحصوله على التمويل اللازم مما رفع من قيمة الشركة وأسهمها، قبل أن يتراجع لبقاء الشركة عامة.

المصدر: TC

author 2018-09-30
author 0
author 57