مايكروسوفت تسحب تحديث خريف 2018 بعد تقارير عن مشاكل جسيمة

مايكروسوفت تسحب تحديث خريف 2018 بعد تقارير عن مشاكل جسيمة

على مدار اليومين الماضيين ، اشتكى بعض المستخدمين الذين قاموا بشكل يدوي بتثبيت تحديث اكتوبر لنظام ويندوز 10 ، أنه حذف الملفات الشخصية في مجلدات المستندات الخاصة بهم.

لم تبدأ مايكروسوفت في دفع التحديث تلقائيًا حتى الأن ، حيث حددت له موعد يوم 9 اكتوبر القادم ، لكن يمكن لاي مستخدم الدخول الى الاعدادات – تحديث الويندوز ، وطلب التحديث يدويا وسيتم ارسال التحديث له.

لكن مايكروسوفت ، كما لاحظ موقع Techdows ، قامت بإزالة التحديث من موقع التنزيل الخاص به.

مايكروسوفت تسحب تحديث خريف 2018 بعد تقارير عن مشاكل جسيمة

حاليًا ، الإصدار الأحدث المتوفر للتنزيل هو التحديث القديم في أكتوبر 2017 ، وتوجد الرسالة التالية في صفحة الدعم من مايكروسوفت :

لقد أوقفنا مؤقتًا إصدار تحديث الويندوز 10 لاكتوبر 2018 (الإصدار 1809) لجميع المستخدمين ، بينما نقوم بالتحري عن تقارير محدودة من المستخدمين عن فقد بعض الملفات بعد التحديث.

ولم تشير مايكروسوفت بعد الى موعد حل هذه المشكلة وبدء ارسال التحديث بشكل رسمي.

في تقنية 24 : كل المزايا الجديدة لتحديث خريف 2018 لنظام الويندوز 10