آبل في مأزق بعد حادث انفجار هاتف ايفون اكس اس ماكس

آبل في مأزق بعد حادث انفجار هاتف ايفون اكس اس ماكس

سجلت المواقع التقنية في الساعات الاخيرة اول حالة انفجار لهاتف آبل الاخير الايفون اكس اس ماكس ، الذي تم الكشف عنه في سبتمبر الماضي ، ويعد اغلى هاتف تبيعه التفاحة الامريكية على متجرها الرسمي.

الحالة تم تسجيلها في ولاية اوهايو الامريكية من قبل رجل يدعى جوش هيلارد ، قرر ان يكشف عن القصة الكاملة ، بعد قيامه بالاتصال بشركة آبل لاثبات الواقعة .

يقول هيلارد أن هاتفه الثمين iPhone XS Max كان موجودًا في جيب بنطاله الخلفي عندما بدأ بشكل عشوائي في إطلاق “كمية كبيرة من الحرارة” ، بالإضافة إلى دخان من اللون الأخضر والأصفر.

يشرح هيلارد مزيد من التفاصيل ليؤكد انه لم يشعر بالارتياح لإزالته سرواله في وجود زميلته في العمل في غرفة الاستراحة حيث بدأ الحادث في الظهور ، وكان عليه أن يجد مساحة خاصة أكثر لخلع حذائه وملابسه.

آبل في مأزق بعد حادث انفجار هاتف ايفون اكس اس ماكس

عند هذه النقطة ، تحول الانفجار إلى نيران كاملة ، والتي تم إخمادها لحسن الحظ بسرعة، إلا أن مالك الهاتف المحطم بالكامل غير راض أيضًا عن كمية الدخان الضخمة التي استنشقها من وقت ملاحظة الحريق أولاً حتى قيامه بإزالة السروال وإخراج الهاتف من جيبه ووضعه في الخارج.

وفق التقارير التي نشرت الواقعة يقال إن هيلارد “يفكر في اتخاذ إجراء قانوني” بسبب الصدمة الجسدية والنفسية التي عانى منها كنتيجة مباشرة للانفجار ، خاصة بعد التحدث إلى العديد من المتخصصين في قسم خدمة العملاء والسلامة ، سواءً شخصيًا أو عبر الهاتف.

العلاج الوحيد الذي عرض علي الرجل من قبل آبل هو حصوله على هاتف جديد ، وهو لا يعتبره وسيلة مقبولة لتسوية هذه القضية المؤسفة.

ولم تعلن آبل بشكل رسمي تعليقها على الواقعة حتى الان.